آخر 10 مشاركات
ارجو التأويل (الكاتـب : - )           »          الخاتم (الكاتـب : - )           »          ارجو التأويل (الكاتـب : - )           »          ميت يعطي مفتاح (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          استفسار (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          السفر (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          اسمي مكتوب على كل باب و الرابع بالكامل (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          عبادشتي تبللت (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          حلمى (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          بنت عمي (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )



إهداءات دنيا حواء

 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-08-2009, 08:01 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 9
المشاركات: 4,725 [+]
بمعدل : 1.61 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 13
نقاط التقييم: 10
قطرة ندى لازالت في البداية

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى الاسلامى
الأيام الأخيرة للرسول علية الصلاة والسلام

بسم الله الرحمن الرحيم
اللحظات الاخيرهقبل الوفاة ؛ اخر شئ للرسول كان حجة الوداع . وبعدها نزل قول الله عز وجل { اليوم أكملت لكم دينكم و أتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الاسلام دينا } ..... فبكي ابو بكر الصديق عند سماعه هذه الايه فقالوا له ما يبكيك يا ابو بكر انها ايه مثل كل ايه نزلت على الرسول .... فقال : هذا نعي رسول الله .
وعاد الرسول....وقبل الوفاة ب تسعة ايام نزلت اخر ايه من القران الكريم : { واتقوا يوما ترجعون فيه الى الله ثم توفي كل نفس ما كسبت وهم لا يظلمون } ، وبدأ الوجع يظهر على الرسول فقال : أريد ان ازور شهداء احد فذهب الى شهداء احد ووقف على قبور الشهداء وقال : السلام عليكم يا شهداء احد ، انتم السابقون ونحن ان شاء الله بكم لاحقون واني ان شاء الله بكم لاحق . وأثناء رجوعه من الزياره بكي الرسول صلى الله عليه وسلم قالوا : ما يبكيك يا رسول الله ؟ قال : اشتقت الى اخواني ، قالوا:اولسنا اخوانك يا رسول الله قال : لا أنتم اصحابي ، أما اخواني فقوم يأتون من بعدي يؤمنون بي ولم يروني ((اللهم أنا نسألك ان نكون منهم!!)) ... وعاد الرسول ، وقبل الوفاة بثلاثة ايام بدأ الوجع يشتد عليه وكان في بيت السيده ميمونه ، فقال : اجمعوا زوجاتي ، فجمعت الزوجات ، فقال النبي : أتأذنون لي ان امرض في بيت عائشه ؟ فقالوا : أذن لك يا رسول الله فأراد ان يقوم فما استطاع فجاء علي بن أبي طالب و الفضل بن العباس فحملا النبي وخرجوا به من حجرة السيده ميمونه الى حجرة السيده عائشه فراه الصحابه على هذا الحال لأول مره ؛ فيبدأ الصحابه في السؤال بهلع ماذا احل برسول الله ؟!!! .... فتجمع الناس في المسجد وامتلأ و تزاحم الناس عليه ، فبدأ العرق يتصبب من النبي بغزاره ، فقالت السيده عائشه : لم ارى في حياتي أحد يتصبب عرقا بهذا الشكل ! . فتقول : كنت اخذ بيد النبي وأمسح بها وجهه لأن يد النبي أكرم و أطيب من يدي . وتقول : فأسمعه يقول : لا اله الا الله ، ان للموت لسكرات مره ، فتقول السيده عائشه : فكثر اللغط أي الحديث في المسجد اشفاقا على الرسول ، فقال النبي : ماهذا ؟ فقالوا : يا رسول الله ، يخافون عليك .... فقال : احملوني اليهم . فأراد ان يقوم فما استطاع فصبوا عليه سبعة قرب من الماء حتى يفيق .. فحمل النبي و صعد الى المنبر .. اخر خطبه لرسول الله و اخر كلمات له ، فقال النبي : أيها الناس ، مودعكم معي ليس الدنيا ، موعدكم معي عند الحوض . والله لكأني أنظر اليه من مقامي هذا . أيها الناس ، و الله ما الفقر أخشى عليكم ، و لكني اخشى عليكم الدنيا أن تنافسوها كما تنافسها الذين من قبلكم فتهلككم كما اهلكتهم . ثم قال : أيها الناس ، الله الله في الصلاة ، الله الله في الصلاة بمعنى أستحلفكم بالله العظيم أن تحافظوا على الصلاة وظل يرددها . ثم قال : أيها الناس ان عبدا خيره الله بين الدنيا وبين ماعند الله ، فاختار ما عند الله فلم يفهم احد قصده من هذه الجمله ، و كان يقصد نفسه ، سيدنا ابو بكر هو الوحيد الذي فهم هذه الجمله ، فانفجر بالبكاء وعلى نحيبه و وقف وقاطع النبي ، وقال : فديناك بآبائنا ، فديناك بأمهاتنا ، فديناك بأولادنا فديناك بأزواجنا ، فديناك بأموالنا ، وظل يرددها .... ؛ فنظر الناس الى ابي بكر ، كيف يقاطع النبي فأخذ النبي يدافع عن ابو بكر قائلا : أيها الناس ، دعوا ابو بكر ، فما منكم من أحد كان له عندنا من فضل الا كافأناه به ، الا ابو بكر لم استطع مكافأته ، فتركت مكافأته الى الله عز وجل كل الابواب الى المسجد تسد الا باب ابو بكر لا يسد ابدا ..... و أخيرا قبل نزوله من المنبر ... بدأ الرسول بالدعاء للمسلمين قبل الوفاة كاخر دعوات لهم ، فقال : اواكم الله ، حفظكم الله ، نصركم الله ، ثبتكم الله ، ايدكم الله .. واخر كلمه قالها ؛ اخر كلمه موجهه للأمه من على منبره قبل نزوله قال : أيها الناس اقرأوا مني الاسلام كل من تبعني من أمتي الى يوم القيامه .، وحمل مرة اخرى الى بيته . وهو هناك دخل عليه عبد الرحمن بن أبي بكر وفي يده سواك ؛ فظل النبي ينظر الى السواك و لكنه لم يستطع أن يطلبه من شدة مرضه . ففهمت السيده عائشه من نظرة النبي فأخذت السواك من عبد الرحمن ووضعته في فم النبي ، فلم يستطع أن يستاك به ، فأخذته من النبي وجعلت تلينه بفمها و ردته للنبي مرة اخرى حتى يكون طريا عليه ، فقالت : كان اخر شئ دخل جوف النبي هو ريقي ، فكان من فضل الله على أن جمع بين ريقي وريق النبي قبل ان يموت ، تقول السيده عائشه : ثم دخلت فاطمه بنت النبي ، فلما دخلت بكت ، لأن النبي لم يستطع القيام ، لأنه كان يقبلها بين عينيها كلما جائت اليه .. فقال النبي : ( ادنو مني يا فاطمه ) فحدثها النبي في أذنها ، فبكت اكثر . فلما بكت قال لها النبي : ( ادنو مني يا فاطمه ) فحدثها مرة اخرى في اذنها ، فضحكت ؛ بعد وفاته سئلت ماذا قال لك النبي ، فقالت : قال لي في المره الأولى يا فاطمه ، اني ميت الليله ؛ فبكيت ، فلما وجدني أبكي قال : ( يا فاطمه ، أنتي اول اهلي لحاقا بي ) فضحكت ، تقول السيده عائشه : ثم قال النبي : ( أخرجوا من عندي في البيت ) و قال : ( ادنو مني يا عائشه فنام النبي على صدر زوجته ، ويرفع يده للسماء و يقول : بل الرفيق الاعلى ، بل الرفيق الاعلى ) تقول السيده عائشه : فعرفت انه يخير ... سيدنا جبريل دخل على النبي وقال : يا رسول الله ؛ ملك الموت بالباب ، يستأذن ان يدخل عليك ، وما استأذن علي احد من قبلك . فقال النبي : اذن له يا جبريل ، فدخل ملك الموت على النبي وقال : السلام عليك يا رسول الله ، أرسلني الله أخيرك ، بين البقاء في الدنيا وبين أن تلحق بالله . فقال النبي : بل الرفيق الاعلى ، بل الرفيق الاعلى ؛ ووقف ملك الموت عند رأس النبي و قال : أيتها الروح الطيبه ، روح محمد بن عبد الله ، أخرجي الى رضا من الله و رضوان ورب راض غير غضبان ، تقول السيده عائشه : فسقطت يد النبي وثقلت رأسه في صدري ، فعرفت انه قد مات ... فلم أدري ماذا افعل ؛ فما كان مني غير أن خرجت من حجرتي ، و فتحت بابي الذي يــطل على الرجال في المـــسجد
و أقول مـــات رســـول اللــه ، مـــــات رسول اللـــه . تقـــول فانفجــــر المســــجد بالبـــــكاء . فهـــذا علــي بـــــن ابـــــي طـــــالب أقعــد ، وهذا عثمـــان بــــن عفـــان كالصبــــي يؤخذ بيده يمنــــى و يســـرى وهـــذا عمـــر بـــن الخطــــاب يرفــــع سيفـــه و يـــقـــول مــن قـــال أنـــه قــد مـــــات قطعت رأســـه ، انه ذهـــــــب للقاء ربه كما ذهب موسى للقاء ربه و سيعود ويقتل من قال أنـــه قد مـــــات ، أما اثبت الناس فكان ابــــــوبكر الصديق رضــــــي الله عنه دخل على النبي واحتضنه وقال :- وآآآآخليلاه وآآآصفياه , وآآآحبيباه ، وآآآنبياه . و قبـــل النـــبي وقال : - طـــــــبت حيـــــا وطبــــــت ميتــــا يـــا رســـول اللـــه ، ثم خرج يقول: من كان يعبد محمــــدا فإن محـــــمدا قد مــــات، و من كان يعبد اللـــه فإن اللـــه حي لا يموت .... و يســـقط السيــف من يد عمــر بن الخطاب ، يقول : فعرفت انه قد مــــات ويقول : فخرجت اجــري أبحث عن مكـــان أجلـــس فـــيه وحدي لأبـــكي وحـــدي .... ودفن النبي والسيده فـــاطمه تقول :- أطابت انفسكم ان تحثوا التراب على وجه النـــبي .... ووقفت تنــعي النبي و تقول يا أبتاه ، أجاب ربا دعاه ، يا أبتاه ، جنة الفردوس مأواه ، يا أبتاه ، الى جبريل ننعاه .
ترى هل ستترك حياتك كما هي بعد وصايا رسول الله صلى الله عليه وسلم في آخر كلمات له ؟؟؟ لا أدري ماذا ستفعل كي تصبر على ابتلاءات الدنيا ... رجآااء من فضلك وليس امرا ان اعجـــبك محتـــوى الرساله اعد ارســـالها لغيرك فان الدال على الخـــير كـــــفاعله

اضف تعليق على الفيسبوك
تعليقاتكم البناءه هي طريقنا لتقديم خدمات افضل فلا تبخل علينا بتعليق











عرض البوم صور قطرة ندى   رد مع اقتباس Share with Facebook
Sponsored Links
Sponsored Links
 

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 11:11 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
System exit pages by mr.AmRaLaA
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الحقوق محفوظة تفسير الاحلام - دنيا حواء

a.d - i.s.s.w

Inactive Reminders By Mished.co.uk